الى كل العاشقين كلمات ليست كالكلمات خاص بواحة الحب والعشق والهيام والادب والخواطر تفضل اكتب لنا وسمعنا صوت احساسك


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

اللاعب المشاكس.... اسطورة برشلونة

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 اللاعب المشاكس.... اسطورة برشلونة في الأربعاء مايو 14, 2008 8:06 pm

ميرامار


المدير العام
المدير العام
خريستو ستويشكوف

بطاقة فنية
*الاسم خريستو ستويتشكوف
*ولد في 8 شباط/فبراير 1966
*الاندية: مارتزا بلوفديف سيسكا صوفيا برشلونة الاسباني وبارما الايطالي والنصر السعودي وكاشيفا ريسول الياباني وشيكاغو فاير الاميركي
الانجازات
*خاض 83 مباراة دولية وسجل 35 هدفا
*1985: بطل بلغاريا
*كأس بلغاريا
*1987: بطل بلغاريا
*كأس بلغاريا
*1989: كأس بلغاريا
*1990: بطل بلغاريا
*1990: الحذاء الذهبي الاوروبي
*1991: بطل اسبانيا
*1992: كأس اسبانيا
*كأس السوبر الاوروبية
*بطل اسبانيا
*لقب دوري ابطال اوروبا
*1993: بطل اسبانيا
*1994: بطل اسبانيا
*هداف كاس العالم برصيد ستة اهداف
*الكرة الذهبية الاوروبية
*1995: كأس ايطاليا
*1997: كأس الكؤوس الاوروبية
*كأس اسبانيا
*1998: كأس اسيا للاندية
*2000: كأس الولايات المتحدة

مثلما تألق على الملاعب الخضراء كان حديث الساعة ايضا على صدر صفحات الصحف وشاشات التلفزيون ب"خبطاته" الاعلامية وتصريحاته النارية.
اطلقت على البلغاري خريستو ستويشكوف تسميات عدة منها "الشيطان والثور والمجنون والنابغة البلغاري ..." لانه ما انفك تقديم كل مثير، محققا الانجاز تلو الاخر.
وكان ستويشكوف هاجس كل المدربين الذين واجهوا بلغاريا، وقال عنه المدرب الالماني بيرتي فوغتس "توقيفه ممكن، لكن بواسطة مسدس، انه مصدر عذاب لخصومه وللحكام ولزملائه ولمدربيه".


ولا يمكن لخصوم ستويتشكوف توقع تحركاته سواء في التمرير او في تنفيذ الركلات الحرة وركلات الجزاء، ولانه يملك مهارات فنية عالية جدا يقف خصومه غالبا عاجزين عن مراقبة تحركاته القاتلة.
وصار ستويتشكوف "امبراطور الكرة البلغارية" واعظم لاعب عرفه هذا البلد بقيادته للمنتخب في كل انتصاراته وكان ابرزها في نهائيات كأس العالم 1994 في الولايات المتحدة حيث توج ابن بلغاريا الشقي هدافا للمونديال بستة اهداف.
وكان العام 1994 عام الحصاد لستويتشكوف حيث توج بالكرة الذهبية الاوروبية واختير كأفضل رياضي وشخصية العام في بلغاريا، وخلاله انتقل من برشلونة الاسباني الى بارما الايطالي بمبلغ خيالي احتج عليه الايطالي جافرانكو زولا كثيرا.



وستويتشكوف من مواليد مدينة بلوفديف في 8 شباط/فبراير 1966، ومنذ صغره كان يهوى الكرة وبدأ مداعبتها مع اولاد يكبرونه سنا لكنه كان يتفوق عليهم فنيا، وعندما بلغ العاشرة بدأت علامات القيادة وحب التسلط تظهر لديه، وبعد ان لعب مع اندية مغمورة في شبابه منها ماريتسا بلوفديف انتقل الى سيسكا صوفيا عام 1984، حيث امضى فترة طويلة على مقاعد الاحتياط.
وكان ربع ساعة كافيا لستويتشكوف حتى يثبت لمدربه انه هداف ماهر، عندما نزل بديلا في احدى مباريات فريقه كان متخلفا فيها ونجح القادم الجديد في قلب النتيجة ومنح الفوز لفريقه.
وفي 19 حزيران/يونيو 1985 وفي المباراة النهائية لكاس بلغاريا، لعب فريقه امام ميليشيا ليفسكي واتسمت المواجهة بالخشونة والعنف، وبعد انتهاء المباراة توجه ستويتشكوف الى غرف الملابس واعتدى على احد اللاعبين بالضرب ما ادى الى توقيفه مدى الحياة.



ولم يذعن ستويتشكوف لقرار الاتحاد وانخرط في صفوف فريق تشافدار ممثل سيسكا صوفيا في البطولة العسكرية الى ان صدر عفو عام عن جميع اللاعبين الموقوفين وبه تم انقاذ مسيرة نجم بلغاريا.
وتضاربت الاراء حول عملية الصفح عن ستويتشكوف وجاءت في معظمها في غير مصلحته لكن ذلك لم يثنه عن التألق من جديد فحقق لقب افضل لاعب بلغاري ثلاث مرات متتالية.
ومع سيسكا صوفيا نال ثلاث مرات بطولة الدوري (1987 و1989 و1990)، كما فاز بكاس بلغاريا ثلاث مرات (1985 و1987 و1989).



وفي العام 1990، جاءته الفرصة الذهبية عندما تعاقد معه برشلونة الاسباني فساهم في احرازه بطولة الدوري، وكانت الفرصة سانحة امامه لابراز مهاراته على الصعيد الاوروبي ضمن كأس اندية ابطال اوروبا فكان له ما اراد وساهم بفعالية في تتويج فريقه بلقب اهم مسابقة للاندية في اوروبا عام 1992.
وساهم ستويتشكوف في احراز برشلونة الدوري اربع مرات، والكاس مرة واحدة قبل ان ينتقل الى بارما الايطالي عام 1995.


وقبل ذلك بعام، كان الموعد في الولايات المتحدة مع نهائيات كأس العالم التي كانت طريق "الولد المشاغب الى النجومية والشهرة، ففي هذه المسابقة توج نفسه ملكا على عرش الكرة البلغارية بتسديداته القاتلة وتمريراته المتقنة اضافة الى قيادته لزملائه بحنكة وبعصبية في غالب الاحيان، كما كان دائم الاحتجاج على الحكام حتى صار يشكل هاجسا لاصحاب الزي الاسود.



وكانت التوقعات عادية بالنسبة لبلغاريا ولم يكن احد يراهن على بروز ستويتشكوف، بيد ان الاخير قلب كل التوقعات وقاد منتخب بلاده الى الدور نصف النهائي الذي خسره بشرف امام ايطاليا (1-2).
وفي هذا العام كذلك نال ستويشكوف الكرة الذهبية الاوروبية بعد ان كان فاز بالحذاء الذهبي الاوروبي عام 1990.


ولم يدم مشوار المهاجم البلغاري طويلا في الدوري الايطالي حيث عاد مجددا الى الملاعب الاسبانية والى زملائه في برشلونة وتوج معهم بكأس الكؤوس الاوروبية.

وانتقل "ابن بلغاريا المدلل" عام 1998 الى النصر السعودي على سبيل الاعارة من سيسكا صوفيا البلغاري ولعب معه مباراتين فقط وقاده الى احراز كأس الاندية الاسيوية، ثم عاد الى صوفيا وانتقل بعدها الى اليابان ولعب مع كاشيوا رايسول موسما واحدا (98-99) قبل ان يتوجه الى الولايات المتحدة حيث لعب مع شيكاغو فاير.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ostorameramar.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى